جولولي

اشترك في خدمة الاشعارات لمتابعة آخر الاخبار المحلية و العالمية فور وقوعها.

مروى: كل الفنانات تم تصويرهن عاريات في «أحاسيس»

الجمعة 10 فبراير 2012 | 12:25 مساءً
1910
مروى: كل الفنانات تم تصويرهن عاريات في «أحاسيس»

أكدت الفنانة اللبنانية مروى، أنها ستُقاضي هاني جرجس فوزي، مخرج فيلم «أحاسيس»، بتهمة استغلاله مشهدها العاري الذي قامت بتصويره في الفيلم لصالح متعته الخاصة.

مروى اعترفت أن مقطع الفيديو الذي انتشر مؤخراً على مواقع الإنترنت وهي تستحم عارية وتضع يدها على صدرها لإخفائه هو فيديو لها، وعن ملابسات تصويره قالت: «كان الاتفاق في تصوير هذا المشهد، هو تصوير الجزء أعلى منطقة الصدر، وهذا بالفعل ما تم عرضه في سياق الفيلم، لكن في كواليس التصوير حدث أنها كانت ترتدي فوطة أثناء التصوير، لكن سقطت بسبب اندفاع المياه على جسدها».

الفنانة اللبنانية، أضافت في تصريحاتها لـ"ام بي سي نت": «بعد سقوط الفوطة طلب المخرج أن استمر في التمثيل، وقال لا تخافي لأنه سيقوم بتصوير الجزء الأعلى فقط من الصدر، فأخذت كلامه بثقة، لكن في النهاية أخذ هذا المشهد لمتعته الخاصة»، مُؤكدةً أنها ستلجأ للقضاء لمعاقبة المخرج هاني جرجس فوزي والمصور هشام سري، لتسريبهم الفيديو.

المطربة المثيرة للجدل، أبدت تخوفها من تعرض باقي بطلات الفيلم لنفس الموقف الذي تعرضت له، وقالت: «ربنا يستر على باقي الفنانات المتواجدات في العمل، لأن الفيلم يضم مشاهد كثيرة بالشكل نفسه، وجميعها تم تصويرها بحضور المخرج والمصور فقط دون حضور أي شخص من فريق العمل».

وعن سبب تسريب الفيديو في ذلك التوقيت، علقت مروى قائلة: «إنهم لو أرادوا حرقي كوني ممثلة، فالشعب المصري كله يحبني، أما إذا كان المقصود به الإساءة، فهذا مرفوض لأنها عروض ناس، وأنا متأكدة من أن المنتج أو المخرج عنده الفيديوهات دي لاستعماله الشخصي، وأنا بوجه له رسالة بقوله فيها أنتا بتفرج للناس أفلام بورنو على حساب عروض الناس».

وفي نهاية تصريحاتها، أكدت مروى أنها تأخرت في الرد على ما نُشر بشأن الفيديو، لانشغالها مع أمها المريضة في بيروت، وأضافت: «أنا سأتفرغ من اليوم لهذه القضية، ومن هنا ورايح أنا هفوق للكل».