جولولي

اشترك في خدمة الاشعارات لمتابعة آخر الاخبار المحلية و العالمية فور وقوعها.

رافاييل نادال: لا أحظى بمؤازرة جماهيرية في فرنسا

الاربعاء 15 فبراير 2012 | 06:34 صباحاً
128
رافاييل نادال: لا أحظى بمؤازرة جماهيرية في فرنسا

عقب الهجوم الحاد الذي شنته محطة «كانال بلس» الفرنسية على الرياضيين الأسبان ونسبها نجاحاتهم لتناولهم المنشطات، أكد رافاييل نادال المصنف الثاني عالمياً في لعبة التنس، أن الفرنسيين يعاملوه بود شديد خارج الملعب فقط.

أسطورة الملاعب الرملية، أوضح أنه يلقى في فرنسا مؤازرة جماهيرية تقل بكثير عما اعتاد عليه في بقية ملاعب العالم، وقال: «الفرنسيون يعاملونني بود كبير، ولكن حين أنزل إلى الملعب ألقى تشجيعاً ومؤازرة أقل مما ألقاه في بلدان أخرى، ولكن أتفهم الأمر فنحن الأسبان نفوز برولان غاروس وتور دي فرانس منذ سنوات طويلة، ونحن بلد جوار».

وعن تعاطيه هو والرياضيين الأسبان لمنشطات، مثلما أعلنت إحدى محطات التليفزيون الفرنسية، أبدى نادال رفضه لهذه التقارير وقال: «لقد أجريت أربعة اختبارات للكشف عن المنشطات هذا العام، من المستحيل التخفي، وعموماً فإن المنشطات ليست ذات شأن كبير في رياضات مثل التنس أو كرة القدم التي تعتمد على الفنيات أكثر من الجوانب البدنية».

صاحب الـ25 عاماً، اختتم تصريحاته لقناة «أنتينا 3» الأسبانية، قائلاً: «الفرنسيين مهوسون بالمنشطات والحديث عنها، وأن التقارير التي أذاعتها وسائل الإعلام المشككة في نزاهة الرياضيين الأسبان كانت مغرضة».

يُذكر أن نادال توج بلقب بطولة فرنسا المفتوحة «رولان غاروس» ست مرات، فيما احتكر مواطنوه الدراج ألبرتو كونتادور سباق طواف فرنسا «تور دي فرانس» بين عامي 2006 و2009، إلا أن هناك حالة من الجدل قد ثارت مؤخراً حول تورط الرياضيين الأسبان، في تعاطي المنشطات بعد قرار إيقاف كونتادور، مرتين بسبب ثبوت وجود مادة محظورة في عينة اختبار له.