جولولي

اشترك في خدمة الاشعارات لمتابعة آخر الاخبار المحلية و العالمية فور وقوعها.

بعد اتهامه بالتحرش.. مدرب سان جيرمان يفتح النار على «السوشيال ميديا».. صور وفيديو

الثلاثاء 01 سبتمبر 2020 | 06:31 صباحاً
القاهرة - Gololy
1807
أوليفييه إكوافني

تداول ورواد التواصل الاجتماعي وخاصة جماهير كرة القدم، على نطاق واسع مقطع فيديو آثار الجدل، دارت أحداثه خلال مباراة الفريقين الفرنسيين باريس سان جيرمان وليون، ضمن نصف نهائي دوري الأبطال للسيدات.

الجدل كان بسبب تصرف مدرب باريس سان جيرمان أوليفييه إكوافني، حيث يظهره الفيديو يقوم بمواساة لاعبته ساندي بالتيمور أثناء خروجها باكية من أرضية الملعب بعد تبديلها في الدقيقة الـ80 رغم دخولها في الدقيقة الـ54 من عمر اللقاء.

أوليفييه إكوافني

طريقة إكوافني في مواساة لاعبته البالغة 20 عاما أثارت عاصفة من الانتقادات من شريحة واسعة من المتابعين بسبب قيامه برأيهم بوضع يديه على جسدها بطريقة مريبة محاولا ضمها ووضع رأسه على كتفها، حتى أن بعضهم اتهمه بالتحرش الجنسي.

أوليفييه إكوافني

في المقابل، دافع العديد من المتابعين عن المدرب واعتبروا أن حركات يديه عفوية، وأنه أراد فقط رفع معنويات لاعبته المنهارة بسبب تأخر فريقها بهدف نظيف وعدم قدرتها على مساعدته على تعديل النتيجة وقلب الموازين في البطولة القارية العريقة.

أوليفييه إكوافني

يشار إلى أن المباراة كانت قد انتهت بفوز فريق ليون بهدف دون رد.

أوليفييه إكوافني

أوليفييه إكوافني