جولولي

اشترك في خدمة الاشعارات لمتابعة آخر الاخبار المحلية و العالمية فور وقوعها.

بالصور.. رجال أعمال ازدادت ثرواتهم بسبب فيروس "كورونا"

الثلاثاء 12 يناير 2021 | 02:43 مساءً
سارة إبراهيم
220
مارك زوكربيرج

الآثار المدمرة على الاقتصاد التي خلفها الإغلاق بسبب فيروس "كورونا"، تسببت فى خسارة ملايين البشر لمصدر دخلهم وإفلاس البعض الآخر، ولم تمر السنة دون أن تترك آثارها على الملايين من الناس حول العالم، فمنهم فقد عمله بسبب تسريح مؤسسات للعمال، وهناك أصحاب عمل أفلست شركاتهم.

ولكن فى عالم رجال الأعمال كان الوضع مختلف، حيث انطبق عليهم مثل "مصائب قوم عند قوم فوائد"، حيث تسببت هذه الجائحة في زيادة ثروة البعض بنسب تكاد تكون خيالية، ومنهم:

إيلون ماسك:

أصبح رائد الأعمال الأمريكي المولود في جنوب إفريقيا إيلون ماسك أغنى شخص في العالم، حيث تبلغ ثروته الصافية 195 مليار دولار ، وفقًا لمؤشر بلومبيرج للمليارديرات، وهو رئيس مجلس ادارة شركة سبيس اكس، والرئيس التنفيذي لشركة تيسلا.

ايلون ماسك

جيف بيزوس:

ارتفع صافي ثروة جيف بيزوس، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة أمازون، إلى 185 مليار دولار، وقد اشترى صحيفة واشينجتون بوست بمبلغ 250 مليون دولار.

جيف بيزوس

بيل جيتس:

بيل جيتس، المؤسس المشارك لشركة مايكروسوفت، وصلت ثروته إلى 134 مليار دولار.

وكان بيل جيتس قد تنازل عن منصب الرئيس التنفيذي لشركة مايكروسوفت في يناير عام 2000 ، لكنه استمر في منصب رئيس مجلس الإدارة، وهو المنصب الذي استقال منه في فبراير 2014، كما أسس مؤسسة بيل وميليندا جيتس الخيرية ، مع زوجته ميليندا ، في 2000.

بيل جيتس

برنارد أرنو:

هو أغنى رجل فرنسي، كما يعد أغنى شخص غير أمريكي ، حيث بلغت ثروته 116 مليار دولار، وهو رئبس مجلس إدارة شركة لوى فيتون العالمية المتخصصة فى السلع الفاخرة من ملابس وأحذية وشنط ومجوهرات.

برنارد ارنو

مارك زوكربيرج:

رئيس مجلس الإدارة والمؤسس لشركة فيس بوك، وهو الشخص الوحيد فى قائمة المليردرات الذي يقل عمره عن 40 عام، وتبلغ ثروته 102 مليار دولار.

وفي نوفمبر عام 2007 أصبح زوكربيرج ، الذي كان يبلغ من العمر 23 عامًا، أصغر ملياردير "عصامي" في العالم، كما ظهر في قوائم أقوى الأشخاص نفوذاً وتأثيراً في العالم.

مارك زوكربيرج